القنصلية تتابع.. تراكم رسائل البريد يكشف وفاة سعوديتين في أستراليا شرطة سيدني تحقق ونتائج التشريح لم تظهر بعد

تويتر: صبرة

أكدت القنصلية العامة للمملكة العربية السعودية في سيدني ـ أستراليا ـ متابعتها لواقعة وفاة فتاتين سعوديتين في مقر سكنهما، مع السلطات الأسترالية المختصة. معربة عن خالص تعازيها ومواساتها لأسرة الفقيدتين.

وقالت القنصيلية إنها تلقت بلاغاً من وزارة الخارجية والتجارة الأسترالية، والشرطة المحلية بمدينة سيدني، عن وفاة المواطنتين السعوديتين، وانطلاقاً من توجيهات القيادة الرشيدة، وما توليه من اهتمام ورعاية للمواطنين السعوديين، قامت القنصلية بالتواصل الفوري مع الجهات الأسترالية المختصة للوقوف على حيثيات الواقعة المؤسفة، وطلبت من الجهات المختصة موافاتها في أسرع وقت بنتائج التحقيق في أسباب وفاتهما رحمهما الله

من جهة أخرى؛ نشرت مصادر صحافية عربية ومحلية معلومات مفصّلة منقول مجملها عن صحيفة “ديلي ميل” البريطانية. وجاء في التفاصيل إن الشابتين تبلغان من العمر 23 و24 سنة، تقطنان في الطابق الأول من عمارة سكنية، تقع في حي كانتربري جنوب غرب مدينة سيدني.

وقالت الشرطة المحلية في سيدني “تم اكتشاف الشابتين في سريرين منفصلين”، وذلك في يوم 7 يونيو الجاري، على يد ضباط بعد تأخر الفتاتين في دفع إيجار أربعة أسابيع وتراكم رسائل البريد خارج باب منزلهما.

وقالت الشرطة إن جثتي الشقيقتين كانتا هناك “لبعض الوقت” و”لم تظهر عليها علامات إصابة واضحة”، وبينما لم تكن هناك علامات على الدخول القسري، وما زال المحققون يتعاملون مع وفاتهما على أنها مشبوهة، مع تحقيق فرقة القتل في القضية. وحتى الآن لم تظهر نتائج التشريح.

وجاء في التفاصيل أن الفتاتين موجودتان في أستراليا منذ عام 2017.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com