تطوير خدمات.. شراكة مجتمعية بين جمعية القطيف و”ترميم”

القطيف: صُبرة

اتفقت جمعية القطيف وجمعية ترميم الخيرية على تعزيز الشراكة بينهما، بما يضمن تطوير الخدمات المقدمة إلى المستفيدين.

ووقعت جمعية القطيف عقد شراكة مجتمعية مع “ترميم”، التي تُعنى بترميم وصيانة منازل الأسر المحتاجة في المنطقة الشرقية، وذلك أثناء زيارةٍ قام بها رئيس وأعضاء “ترميم” إلى جمعية القطيف، مساء أمس الأول (الأحد).

ومثل جمعية القطيف في توقيع الشراكة رئيس مجلس الإدارة منير القطري، ومن جانب “ترميم” رئيسها حمد الخالدي، بحضور عدد من أعضاء الجمعيتين.

وأعرب القطري عن اعتزازه بالتعاون مع جمعية ترميم، وتقديره لدورها الإنساني في ترميم وصيانة منازل الأسر المستفيدة، موضحاً حرص جمعية القطيف على مد جسور التعاون مع الجهات المجتمعية، للمساهمة بدور فعال في تحسين واقع المحتاجين.

وقدم نائب رئيس جمعية القطيف عبد المحسن الخضر عرضاً مفصلاً لأبرز لجان الجمعية، ودورها. وتطرق إلى مساهمات لجنة إعمار خلال 7 سنوات منذ تأسيسها، وتمكنت من صيانة وترميم 530 مسكنًا للأسر المحتاجة، بمبلغ 6 ملايين و500 ألف ريال.

وأشار الخضر إلى الدور المحوري للجنتي “كافل اليتيم” و”التكافل الاجتماعي” في دعم المستفيدين وتأمين كل الخدمات والمساعدات لهم؛ ومنها النقدية والغذائية والدراسية والايجار والمساعدات الموسمية، كما تطرق إلى المشاريع الاستثمارية، وتوجه الجمعية لتنمية مواردها المالية، وكذلك دور لجنتي التأهيل والتوظيف والهاتف الاستشاري في تقديم الخدمات للمستهدفين من أبناء المجتمع.

وفي الختام، قدمت جمعية القطيف درعاً تذكارية، تقديراً للجهود التي تقدمها “ترميم” للمستفيدين من الجمعيات.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com