تكاثر “القيصرية” يحرك التوعية بـ “الولادة الطبيعة”

القطيف: صُبرة

للعام الثاني على التوالي، انطلقت اليوم (الإثنين) الحملة التي ينظمها مستشفى الولادة والأطفال في الدمام، للحد من الولادات القيصرية، والتشجيع على الولادة الطبيعية. وتستمر الحملة 4 أيام في مجمع الراشد مول.

وأوضحت إدارة المستشفى أن الحملة التي أقيمت العام الماضي بينت إمكانية الولادة الطبيعية بعد القيصرية الواحدة بنجاح، ومضاعفات الولادات القيصرية، ومن أهم مشكلات المشيمة”.

وتابعت “أسفرت الحملة عن نتائج إيجابية، ساهمت في رفع نسبة الولادة الطبيعية بعد القيصرية، وانخفاض في نسبة الولادة القيصرية إلى 23.2٪ بعد أن كانت  قبل الحملة 24.8٪، فيما ارتفعت نسبة الولادة الطبيعية بعد الحملة إلى 58.1٪، بعد أن كانت 57.1٪، مشيرة إلى أن الحملة جاءت بعد القفزة الكبيرة في عدد الولادات القيصرية التي كانت نسبتها في العام 2012 تصل إلى 16.9٪ الى أن وصلت 23.6٪ العام الماضي، وما يصاحبها من معاناة النساء الحوامل من المضاعفات نتيجة الولادات القيصرية .

وأوضحت إدارة المستشفى أن هذه الإحصاءات دعت إلى إقامة الحملات التوعوية بأهمية الولادة الطبيعية، بالإضافة إلى الرضاعة الطبيعية، والافاقة من العملية القيصرية، والعناية بالمولود الجديد، وتشارك عدة اقسام من المستشفى في إقامة 13 ركناً توعوياً، بمشاركة مستشفى حسن النعمي، مشيرة إلى أن هذه الخطوة ستتبعها خطوات أكبر للوصول الى الهدف المنشود، الذي يضمن الرعاية الطبية السليمة للأم والطفل والأسرة.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com