“السيارة الجيفة” تحرك غضب رئيس النظافة السابق في بلدية القطيف البلدية توضح: تابعة لشركة حاويات.. وتم التعامل معها

القطيف: صُبرة

وجه رئيس قسم النظافة في بلدية القطيف عبدالله آل شهاب انتقاداً بيئياً على ما وصفه بـ “السيارة الجيفة”، مطالباً البلدية بالتدخل.

وفي صفحته بموقع “فيس بوك” نشر آل شهاب منشوراً وصف فيه “شاحِنة ” نظافة “على شكل جيفَة مُتَنَقِلَة تَجوبُ شوارع القطيف ليلاً”، على حد وصفه.

وسبق أن شغل آل شهاب منصب رئيس قسم النظافة والمراقبة من عام 1987إلى عام  1996.

وقال في منشوره الغاضب إن “هذه السيارة القذرة جداً جداً لم تعرف الغسيل والتنظيف والتعقيم منذ أن دخلت الخدمة، فبالإضافة لرائحتها الكريهة جداً التي تُشَمُ من مسافة بعيدة وسوء منظرها الخارجي فهي تنفثُ الدخان العادم من شكمانها على السيارات التي تسير خلفها”.

وقال “هذه الجيفة المُتَقلة أعزكم الله تَمرُ على عددٍ مِنَ المطاعم ومحال الوجبات السريعة والعمارات لتفريغ حاويات النظافة لديها.

البلديات والأمانات تُلزِم هذه الأنشطة بالتعاقد مع مقاول نظافة من القطاع الخاص لتقديم خدمات النظافة ومنها تفريغ حاويات القمامة وفق مواعيد معينة وشروط وضوابط معينة”.

وتساءل آل شهاب: فهل هذا مقاول نظافة؟؟

لماذا الرقابة شبه غائبة على أداء شركات ومؤسسات النظافة من القطاع الخاص ؟

هل يرضي أحداً مِثلُ هذا المنظر المُتَكرر في شوارعنا منذ سنوات …نعم منذُ سنوات..؟”.

البلدية توضح

من جهتها علقت البلدية بالنص التالي:

هذه السيارة [تابعة] لإحدى الشركات الخاصة بنقل حاويات النظافة للمنشآت التجارية وتم التعامل معها.

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com