فائض “إفطار صائم” في جمعية تاروت يدعم فرحة العيد

القطيف: صُبرة

أعلنت جمعية تاروت اكتمال المبلغ المطلوب لبرنامج “إفطار صائم” والمحدد بـ400 ألف ريال، مع زيادة طفيفة، وذلك خلال فترة قياسية من أيام شهر رمضان المبارك .

وغطى المبلغ المرصود احتياج 382 أسرة مستفيدة من لجنتي “التكافل الاجتماعي” و”كافل اليتيم” بالإضافة إلى عدد من الأسر غير المستفيدة من خدمات الجمعية بشكل دائم.
وقال رئيس لجنة التكافل الاجتماعي في الجمعية عبد الرسول آل درويش “تم إيداع كامل المبلغ في حسابات الأسر المستفيدة من لجنتي التكافل الاجتماعي وكافل اليتيم، بالإضافة إلى توزيع السلال الغذائية عليها، فضلاً عن توزيع 95 سلة غذائية للأسر غير المستفيدة.

 وأثنى رئيس مجلس إدارة الجمعية محمد الصغير على “التفاعل الإيجابي من قبل المحسنين والمؤسسات الأهلية الذين ساهموا معاً وبشكل كبير في نجاح برنامج إفطار صائم لعام 2022 خلال فترة قصيرة جداً.

وقال الصغير إن مجلس إدارة الجمعية قرر تحويل فائض المبلغ لصالح برنامج “فرحة العيد”، لتغطية النقص، وحتى تكتمل فرحة المستفيدين من الأسر المحتاجة والأيتام، أسوة بما كنا نفعله في السنوات الماضية .

 وقدم الصغير ـ باسم مجلس الإدارة ـ الشكر والامتنان إلى كل المحسنين الذين ساهمُوا في انجاح البرنامج، لافتاً إلى أن تبرعاتهم ومساهماتهم تشكل رافداً أساسياً لهذا البرنامج، سواء المادية أو العينية.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com

×