تاروت تستعيد بستانها في 6 ليالٍ 9 فعاليات يومية.. وجولات سياحية على الأقدام

القطيف: ليلى العوامي

وكأنها شاهد عيان، تطل قلعة تاروت بمبناها الشاهق، وأضوائها المتلألئة، على فعاليات مبادرة “بستان قصر تاروت”، التي انطلقت اليوم (الأربعاء) بـ9 فعاليات منوعة.

وتتنوع الفعاليات التي تستمر 6 أيام، في أجواء رمضانية، بين أركان تراثية، تركز على ما تتمتع به المنطقة من أثار قديمة، بجانب رحلة مشوقة داخل حي الديرة الأثري، بالإضافة إلى أجواء الكريكشون، مع وجود 3 مقاهٍ شعبية، وألعاب تراثية، والنهام واليامال، وأركان الحرفيين، والقافلة السياحية.

وستكون هناك رحلة سياحية مشياً على الأقدام، باستخدام الخريطة التفاعلية، لرؤية التراث الحقيقي الذي بناه الآباء والأجداد على مر مئات السنين، من بيوت تراثية، ومتاحف، وقهوة شعبية، يعيش معها الزائر أجواء ديرة تاروت قبل مئات السنين.

كما تتضمن الفعالية توقيع كتب مختارة، وتكريم مؤلفين وعرض كتب ثقافية. ويشارك في المبادرة منتدى الثلاثاء الثقافي، ومجموعة أصدقاء، تعزيز الصحة النفسية واللجنة الصحية في جمعية تاروت الخيرية، وركن جمعية تاروت الخيرية.

وتنظم المبادرة جمعية تاروت الخيرية، برعاية محافظ القطيف إبراهيم الخريف، وبالتعاون مع بلدية المحافظة القطيف.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com