القطيف.. 24 طالبة يدعمن حملات توزيع السلال الرمضانية

القطيف: ليلى العوامي

لم تقتصر إقامة مشاريع السلة الرمضانية على الجمعيات الخيرية ومحبي صنع الخير من رجال الأعمال والشركات والمؤسسات، وإنما امتدت  إلى طالبات الثانوية الرابعة في القطيف، اللائي قررن مع بداية الشهر الكريم تأسيس مبادرة سلة رمضانية، تستهدف تأمين الدعم للمستفيدات من جمعية البر الخيرية في سنابس.

وتشرف على المبادرة الموجهة الطلابية عاتقة الشيخ، والمعلمة هناء عبدالحي، بدعم من مديرة المدرسة فاتن  سعيد البحراني، التي كان لها دور بارز في تسهيل مهمة توزيع السلال على المستفيدات.

وعن المبادرة، قالت الشيخ لـ”صُبرة” إن الهدف منها “دعم طالبات المدرسة لمستفيدات الجمعية من الأسر المحتاجة، حتى تستشعر الأسر المحتاجة بأهميتها في المجتمع وداخل أسرتها”، موضحة أن “هناك هدفاً آخر، يتمثل في تحقيق مبدأ التكافل بين طالبات المدرسة بشكل خاص، والمجتمعي بشكل عام”.

وعن رسالة المبادرة، قالت الشيخ “غرس مفهوم تأمين السلة الرمضانية للمحتاجين، وتعزيز العمل التطوعي لدى طالبات وطلاب المدارس في القطيف، وبقية مناطق المملكة”.

وأشادت الشيخ بتزايد أعداد الطالبات الراغبات في صنع الخير يوماً بعد آخر. وقالت “وصل عدد الطالبات المشاركات في المبادرة حتى اليوم 24 طالبة، ومازالت المشاركات مستمرة”، موضحة أن “عدد السلال الرمضانية يتزايد يوماً بعد آخر، ولا يوجد رقم ثابت، ما يشير إلى رغبة طالبات المدرسة في صنع الخير طيلة أيام الشهر الكريم”.

وأضافت الشيخ “تم توزيع السلال بالتعاون مع جمعية البر الخيرية في سنابس، وتحتوي على المواد الأساسية لشهر رمضان المبارك.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com