100 أسرة منتجة تسترجع تفاصيل حياة الآباء والأجداد في “حرفيون” 30 ألف زائر في 8 أيام متواصلة

القطيف: صُبرة

بعد 8 أيام متواصلة من استحضار تاريخ الآباء والأجداد بكل تفاصيله، اختتمت أمس (الأحد) فعالية “حرفيون”، التي نظمها مكتب الضمان الاجتماعي في محافظة القطيف، بشراكة استراتيجية مع بلدية المحافظة، واللجنة الاجتماعية الأهلية في حلة محيش وجمعية الجارودية الخيرية.

وخلال فترة الفعالية، تناوبت 103 أسر منتجة على عرض منتجاتها في 33 حرفة، ومعها عرضت قصص كفاحها من أجل إثبات الذات، من خلال تعلم فنيات الحرف التراثية القديمة، وافتتاح مشاريع صغيرة، فيما خضعت بعض الأسر لورش عمل تدريبية، نفذها مكتب الضمان.

وأوضح مدير مكتب الضمان الاجتماعي  في محافظة القطيف الدكتور فاروق الكوي أن “عدد الزائرين  لفعالية “حرفيون” للأسر المنتجة بلغ أكثر من 30 ألف زائر” اطلعوا على حياة الآباء والأجداد وكيف كانوا يتفاعلون مع البيئة المحيطة بهم، من خلال أدوات تراثية، بعضها يقاوم الاندثار. وقال “تم إعداد قاعدة بيانات لجميع الأسر المنتجة، وعمل لقاءات تكاملية لتعزيز إقامة مثل هذا النوع من الفعاليات مستقبلاً، للمساهمة في التنمية المستدامة”.

وشهدت فعالية “حرفيون” العديد من البرامج، ومنها محاضرة تعريفية لنظام الضمان الاجتماعي المطور قدمتها الأخصائية بشرى السويكت، وأخرى تعريفية بخدمات وحدة الخدمات المساندة للأشخاص ذوي الإعاقة للأناث، قدمها صلاح شهاب، ومحاضرة للتعريف بخدمات بنك التنمية الاجتماعية، قدمها سالم الحليو، ومحاضرة بعنوان “قوة التطوع” قدمها عبدالكريم الثواب، ومحاضرة بعنوان “تعزيز السلوك الإيجابي للأطفال” قدمها حسن العباس، وقواعد التخلص من السمنة، قدمها رضي العسيف، والعديد من الفعاليات المتنوعة  والأركان والمسابقات التي نالت إقبال العديد من الزوار والمهتمين، إضافة على لقاء مع بعض الحرفيين على المسرح، أدارته الباحثة فاطمة الشعلة.

وقالت علوية الزيداني المشرفة على المبادرة إن “فعالية حرفيون تميزت بها المنطقة، باعتبارها إرثاً من الأجداد،  لابد من إحيائه، لضمان استدامته، وتجنب الإندثار”. وأضافت “الفعالية تعمل على تعزيز ثقافة العمل الاحترافي لدى الأجيال القادمة، وتقريبهم من ممارسة الحرف القديمة”.

وفي نهاية الفعالية، تم تكريم الداعمين، والمشاركين، والمتطوعين، والمنظمين والإعلاميين، وتقديم شهادات الشكر والدروع للرعاة، ومعها شهادات لجميع الأسر المنتجة المشاركة من قبل نائب مدير مكتب الضمان الإجتماعي في محافظة القطيف حسين أبو السعود، بمعية مساعده الباحث الاجتماعي منصور الحمود، ورئيسة القسم النسائي سمية عبد الوهاب، وعدد من ممثلي المكتب من مختلف الأقسام ثم التقاط الصور التذكارية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com