المهندس المطيري لـ “صُبرة”: إمارة الشرقية مهتمة بملف الأوقاف الزراعية في القطيف أشاد بدور جمعية النحالين في العمل الجماعية والتكامل مع القطاع العام

القطيف: صُبرة

أكد مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس عامر المطيري؛ اهتمام مقام إمارة الشرقية بملفّ المزارع الموقوفة في محافظة القطيف، موضحاً أنها تسعى جاهدة إلى تذليل العقبات التي تعترض أصحاب المزارع والمزارعين.

تأكيد المهندس المطيري جاء في سياق ردّ له على سؤال “صُبرة” إياه، بُعيد حضوره مهرجان المنطقة الشرقية للخضار والورقيات الذي رعاه إطلاقه محافظ القطيف إبراهيم الخريف.

وقال المطيري إن هذا الموضوع تشترك فيه مجموعة من الأجهزة الحكومية، مشيراً أن إلى المساعي المشتركة تستهدف حماية النشاط الزراعي وتذليل العقبات.

وأضاف أن فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة في المنطقة طرف في الموضوع، لكنّ الوزارة تنأى بجانبها عن المشكلات التي تدخل في اختصاصات جهات أخرى، خاصة مشكلات الملكية والوثائق، باعتبار هذه الأمور تقع ضمن اختصاصات جهات أخرى غير وزارة الزراعة.

وحول سؤال “صُبرة” عن المساعي التي بذلها فرع الوزارة في هذا الموضوع؛ قال إن هناك إجراءات نظامية نلتزمها، ولا نريد أن نتدخل في مسائل قد تترتب عليها مشكلات تخص الحقوق.

وفي موضوع آخر؛ وصف صدور أول تسجيل لجمعية نحّالين في المنطقة الشرقية بأنه مفيد للعمل الجماعي؛ ملمّحاً إلى الخطوات التي خطاها نشاط النحّالين في المنطقة، وأثره المستقبلي في الاقتصاد، نظراً للدور الكبير المنتظر منه. كما أكد دعم فرع الوزارة لأي قطاع يدخل ضمن اختصاصها، مبيّناً أن هذا هو دور القطاع العام في دعم القطاع الخاص والأهلي.

اقرأ أيضاً

محافظ القطيف يطلق مهرجان الخُضر والورقيات في الواجهة البحرية

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com