أمير الشرقية: القطاع الربحي شريك لـ”الحكومي والخاص” في تنمية القدرات

الدمام: صُبرة

أشاد أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بالدور الذي يقوم به القطاع غير الربحي في رعاية المستفيدين وتنمية قدراتهم وتحسين جودة حياتهم، مشيراً إلى أن هذا القطاع الحيوي أصبح شريك نجاح مع القطاعين الحكومي والخاص في دعم الأفراد وخدمة المجتمع بمختلف المجالات التنموية.

واستقبل الأمير سعود في مكتبه اليوم (الثلاثاء) رئيس مجلس إدارة جمعية ود الخيرية للتكافل والتنمية الأسرية نعيمة الزامل وعدداً من أعضاء مجلس الإدارة ومنسوبي الجمعية بمناسبة مرور 10 أعوام على تأسيسها، بحضور مدير فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة عبدالرحمن المقبل.

وشهد الأمير سعود توقيع 3 مذكرات تفاهم لجمعية ود الخيرية؛ الأولى مع المديرية العامة للشؤون الصحية في المنطقة الشرقية، ومثلها مدير عام الشؤون الصحية الدكتور ابراهيم العريفي، والثانية مع مؤسسة عبدالله الراجحي الخيرية وقعها نيابة عن المؤسس صالح الراجحي، ومذكرة تفاهم مع مجموعة عبدالعزيز الرقطان وشركائه للتجارة والصناعة. وكرّم الأمير خلال اللقاء شركاء النجاح والداعمين للجمعية من القطاعين الحكومي والخاص.

وأفادت الزامل أن الجمعية حققت الاكتفاء لأكثر من 5 آلاف أسرة منذ تأسيسها من خلال دعمها وتأهيلها بمختلف المجالات والسعي لتدريبهم وتوظيفهم تحت شعار التنمية وليس الإغاثة، ونفذت 250 مشروعاً في تنمية الأسرة وتمكينها استفاد منها ما يقارب 100 ألف مستفيد ومستفيدة، وحصدت الجمعية عدداً من الجوائز على مستوى المملكة، ونجحت في تأسيس أول وحدة شبابية في القطاع غير الربحي بالمنطقة، ووحدة تطوع، وفي مجال البناء المؤسسي والتميز حققت شهادة الجودة وشهادة المنظمة الموثوقة البريطانية، منوهةً بدعم أمير المنطقة الشرقية للجمعية مما كان له الأثر الكبير في تميز خدماتها.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com