يوم قطيفي تنموي بتوقيع سعود بن نايف جزيرة الأسماك.. وسط العوامية.. النقل العام

القطيف: صُبرة

إطلاق العمل في جزيرة الأسماك، تشغل مشروع وسط العوامية “الرامس”، توقيع مشروع النقل العام. 3 مشروعات ذات رمزية تنموية مهمة؛ باركها أمير المنطقة الشرقية من مكتبه بمقر الإمارة اليوم الأحد، وبحضور رفيع المستوى.

ومن المتوقع أن تعزز المشاريع الثلاثة برامج جودة الحياة في حاضرة الدمام عموماً، ومحافظة القطيف خصوصاً، وتسهل الكثير من التحديات أمام المواطنين والمقيمين.

النقل العام

ونبدأ من مشروع النقل، وفي تفاصيله، شهد الأمير سعود في مقر الإمارة اليوم، توقيع عقد المشروع، الذي يوفر  8 مسارات ترددية، بمسافة إجمالية تبلغ 453 كيلومتراً، ويضم 212 محطة توقف، إلى جانب 85 حافلة لنقل الركاب. ويشمل المشروع حاضرة الدمام، وضمنها القطيف.

وحضر حفل التوقيع وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان ماجد الحقيل، ورئيس الهيئة العامة للنقل الدكتور رميح الرميح. ووقع العقد أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير، والرئيس التنفيذي لشركة سابتكو المهندس خالد الحقيل.

واعتبر الأمير سعود المشروع من أهم المشاريع التي تسهم في تطوير جوانب عديدة، وتسهل من حياة المواطنين والمقيمين، وذلك ضمن المشاريع الخدمية التي ترفع من جودة الحياة، مشدداً على أهمية التكامل بين الجهات المعنية في إنجاز المشاريع التنموية التي تخدم المواطن والمقيم، وتسهم في تطور الخدمات المقدمة.

وتمت دراسة المشروع بين وزارة النقل والخدمات اللوجستية وأمانة المنطقة الشرقية، ليخدم محافظة القطيف وحاضرة الدمام، وبناءً على مخرجات الدراسة، تم اقتراح عدة مسارات تحتوي على عدة مكونات وتختلف اعتمادًا على المسار من حيث الطول وعدد الحافلات وزمن التقاطر، بناءً على متطلبات الكثافة السكانية والنطاق العمراني والجغرافي، ومناقشة الأسس والاعتبارات التصميمية التي تم بموجبها إعداد المخطط العام لمسارات خطوط الحافلات وتوزيعها ضمن مناطق وشوارع القطيف والدمام.

وقال المهندس الجبير إن مشاريع النقل العام تساعد في تغيير نمط الحياة، بما يتجاوز توفير خدمة النقل العام إلى تطوير الجوانب المرورية والاقتصادية والعمرانية والاجتماعية والبيئية في المنطقة، كما تساعد في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 من خلال دور المشاريع في تطوير البنية الاقتصادية في المنطقة وإطلاق إمكاناتها وقدراتها التنافسية وتحسين بيئة ومناخ الاستثمار فيها.

وعدّ الدكتور الرميح المشروع أحد مستهدفات الإستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية في زيادة حصة النقل العام في المملكة إلى 15% في 2030، ودور الهيئة العامة للنقل في توفير خدمات النقل في جميع مناطق ومدن المملكة، بخيارات تُتيح سهولة وسرعة التنقل للمستفيدين، والتشجيع على استخدام وسائل النقل العام.

ومن جانبه، أكد الرئيس التنفيذي لشركة “سابتكو” أهمية المشروع لحاضرة الدمام ومحافظة القطيف التي تعد من المدن الحيوية في المنطقة، ما سيساعد على تخفيف الاختناقات المرورية، وتنظيم حركة النقل، امتدادًا لتوسع المملكة في تقديم خدمات النقل العام بشبكة ربط تغطي جميع المدن.

جزيرة الأسماك

بدأ مشروع جزيرة الأسماك في القطيف كفكرة عام 1998، ومنذ هذا التاريخ وحتى اليوم، واجهته تحديات، أجلت من عملية إطلاقه مرات عديدة. لكنّه دخل اليوم حيّز العمل.

وتعد الجزيرة من أكبر الأسواق المطلة على الخليج العربي، وهي على مساحة 120 ألف متر مربع، وتمثل مقصداً للتجار المتعاملين في الأسماك على مستوى الخليج، وكذلك مقصداً للزوار والسياح من مختلف مناطق المملكة والخليج من المواطنين والمقيمين. وستكون جزيرة الأسماك معلماً سياحياً في محافظة القطيف.

 

وتتكون جزيرة الأسماك من سوق الأسماك بالجملة، بمساحة 7 آلاف متر مربع، وسوق الأسماك بالتجزئة، ويحتوي على 4 محلات بمساحة 5 آلاف متر مربع، بالإضافة إلى عدد من المواقع الاستثمارية من ضمنها فندق، و6 مطاعم على البحر، وسوبر ماركت، ومصنع ثلج، وخدمات بنكية ومسجد، ومكاتب لتجار الأسماك، وتبلغ كلفة المشروع الإجمالية نحو 122 مليون ريال.

وسط العوامية

ويهدف مشروع وسط العوامية إلى رفع جودة الحياة بإيجاد بيئة جاذبة استثمارياً، وتوفير فرص وظيفية للأهالي، وسيصبح المشروع وجهة سياحية ومركزاً حضارياً وثقافياً وفنياً. وتبلغ مساحته  180 ألف متر مربع، وصُمم على الطراز التراثي لمحافظة القطيف.

 

ويتكون المشروع من 7 مكونات أساسية؛ وهي: مباني السوق الشعبي، وتحتوي على 49 محلاً، والأبراج التراثية، وعددها 5 أبراج، والمركز الثقافي، ويحتوي على 3 مبانٍ، والبيت التراثي، وتبلغ مساحته 1200 متر، وتم بناؤه بمواد طبيعية في مجملها، والسوق المفتوحة، ويحتوي على 10 محالات، والمسطحات الخضراء، وتبلغ مساحتها 55 ألف متر مربع، وأخيراً المواقف التي تضم 250 موقفاً، وتبلغ كلفة إجمالي المشروع 239 مليون ريال.

 

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com