منع إيواء كبير السن دار رعاية إلا برضاه.. أو بحكم قضائي لا يدفع رسوم خدمات.. وله الحق في العيش مع أسرته

القطيف: صُبرة

شرح المستشار القانوني عادل آل إبراهيم بنود نظام حقوق كبير السن ورعايته، الذي أقره مجلس الوزراء أمس (الثلاثاء). وقال إن إقرار هذا النظام يؤكد اهتمام خادم الحرمين و‎ولي عهده بفئة كبار السن ورعايتهم.

وقال آل إبراهيم “يسعى النظام إلى تمكين ‎كبار السن من العيش في بيئة تحفظ حقوقهم وتصون كرامتهم، ومنها منع إدخال كبير السن إلى دار الرعاية إلا بموافقته ورضاه، أو بموجب حكم قضائي، وفقا للمادة السادسة منه، فيما أشارت المادة الثالثة إلى أن للكبير حق العيش مع أسرته التي تقوم على حمايته ورعايته وتشبع احتياجاته”.

وأضاف “كما تشير المادتان السابعة والثامنة من إعفاء ‎كبار السن من دفع رسوم الخدمات، والتركيز على توفير العيش الكريم لهذه الفئة، وهو واجب شرعي وأخلاقي وقانوني، إضافة إلى تيسير السكن للأكثر حاجة من خلال مساكن الأوقاف و‎الإسكان التعاوني”، مبيناً أن “النظام حث القطاع الخاص وأصحاب الأعمال والجهات الأهلية على رعاية كبار السن من خلال إقامة مراكز أهلية وأندية اجتماعية والاستفادة من خبراتهم”.

وأضاف آل إبراهيم “من الواضح أن النظام سعي إلى نشر التوعية والتثقيف المجتمعي ببيان حقوق كبار السن وتعزيز احترامهم وتوقيرهم”. وقال “يأتي ‏ذلك الاهتمام أسوة بحقوق المسنين ‏المشار إليها في المواثيق والإعلانات الدولية، وفي التشريعات الدولية والقانون الدولي الإنساني وفي ‏التشريعات الوطنية العربية”.

اقرأ أيضاً

المطرود: نظام حقوق كبير السن يُغلق باب عقوق الوالدين

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com