بلدية القطيف تواجه الأمطار بـ 51 مضخة و29 “وايت” شبكات التصريف محدودة والعمّال يرابطون في الشوارع لشفط المياه وإزاحتها

القطيف: صُبرة

9 ساعات من الأمطار في مدن القطيف وبلداتها أمس (الجمعة)، إلى جانب أمطار اليوم (السبت)، كانت كفيلة بإغراق كثير من الطرق والشوارع غير المخدومة بشبكات تصريف مياه الأمطار داخل المحافظة.

هذا المشهد دعا بلدية المحافظة للدفع بآلياتها الثقيلة وعمالها لإزاحة مياه الأمطار ، منذ مساء البارحة، وما زالت مستمرة حتى نهاية نهار اليوم (السبت).

وكانت الأمطار هطلت على القطيف من قبيل مغرب الأمس، واستمرت حتى الـ11:00 مساءً، وبدأت بزخات خفيفة، وسرعان ما تحولت إلى أمطار غزيرة، ألزمت الجميع الاحتماء في منازلهم أو المجمعات التجارية. وتواصل الأمطار هطولها على أجزاء المحافظة اليوم (السبت) من الساعة الـ4:00 عصراً، ومستمرة حتى  إعداد هذا التقرير.

ولضخامة تجمعات المياه، عززت البلدية من مدى استعدادها وإمكاناتها، فأرسلت 29 وايت لشفط المياه، متنوعة الأحجام، وتتوزع بين 10 وايتات بسعة 7 آلاف لتر، و12 وايت بسعة 4 آلاف لتر، و4 وايتات بسعة 3 آلاف لتر، و3 وايتات بسعة 8 آلاف لتر.

وإلى جانب وايتات الشفط، دفعت البلدية بـ23 مضخة (مقاس 3 إنشات)، و10 مضخات (مقاس 4 إنشات)، و18 مضخة (سعة 6 إنشات)، يتولى تشغيلها عشرات المهندسين والفنيين والعمال.

مصدر الجدول: بلدية القطيف

اسم المعدة العدد الملاحظات
 

وايت

شفط

 

29

10 سعة 7000

12 سعة 4000

4  سعة 3000

3  سعة 8000

 

مضخة 3 انش

 

 

23

 

مضخة 4 انش

 

 

10

 

مضخة 6 انش

 

 

18

ووزعت البلدية هذه الآليات على مدن المحافظة وقراها، بحسب خطة مواجهة موسم الأمطار المعدة سلفاً. وأشارت إلى أن كل مقاول يقوم بتأمين المعدات التي يحتاج إليها، بحسب الحالة المطرية، ونسبة تجمعات الأمطار في كل منطقة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com