إيقاف المتحرشة بماجد المهندس.. والمغرّدون مصرّون على “السجال” النيابة العامة تنبّه: عدم الشكوى وتنازل المجني عليه لا يحولان دون الحق العام

جدة: صبرة، واس، تويتر

على الرغم من أن شرطة مكة المكرمة حسمت الأمر، في وقت قياسي، وتحفظت على الفتاة التي شُوهدت وهي تركض إلى المطرب ماجد المهندس على خشبة المسرح؛ فإن المغردين ما زالوا مصرّين على سجالهم في وضع الحادثة الغريبة محلّ أخذ وردٍّ في شأن السعوديات.

وفي وقتٍ مبكر من صباح اليوم؛ صرح المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة مكة المكرمة أن المرأة المخالفة تم إيقافها بمؤسسة رعاية الفتيات بالطائف، وإحالة القضية إلى النيابة العامة. لكن موجة إليكترونية ما زالت تتلاطم في “تويتر” بين من يهاجمون السعوديات ومن يدافع عنهنّ، وبين من يربط ما حدث بالمتغيّرات الأخيرة، وبين من يضع التصرف المرفوض ضمن دائرة المرأة، دون أن يكون ذلك تعبيراً واقع المجتمع.

الواقعة وقعت مساء البارحة الجمعة في مهرجان سوق عكاظ بمحافظة الطائف، بعد نزول إحدى السيدات من مدرج الجمهور وركضها نحو المطرب المهندس وهو يؤدي إحدى فقرات حفله الغنائي، لكن الأمن تدخّل وأبعدها عنه، وأعادها إلى مكانها ليتم إيقافها من قبل الجهات الأمنية. وصُنّف سلوكها المفاجيء “ارتكاب أفعال مجرمة وفق نظام مكافحة التحرش”، على حدّ بيان شرطة مكة المكرمة.

وقد أشعل التصرف “تويتر” وانتشر وسم خاص بالحادثة، تداول فيه المغردون استهجان التصرف وإنكارهم صدوره، في حين حاول بعضهم استغلاله للإساءة إلى السعوديات، على الرغم من كونه تصرفاً فردياً لا يمثل إلا صاحبه.

وفي أعقاب ذلك؛ نشرت النيابة اليوم تنبيهاً أكدت فيه أن جرائم التحرش لا يحول فيها عدم تقديم شكوى أو تنازل المجني عليه من حق الجهات المختصة – نظاماً- في اتخاذ كافة الإجراءات التي تحقق المصلحة العامة لحماية العدالة والاستقرار الاجتماعي، وفقاً لأحكام نظام الإجراءات الجزائية، والأنظمة ذات العلاقة.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com