25 متدرباً يتعرفون على آلية التعامل مع المشاكل التقنية لنظام “ودّي”

الدمام: صُبرة

اختتم المدير العام للتسوية الودية في وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية سليمان عبدالعزيز التويجري، الخميس الماضي، دورة تدريبية عن “آلية التعامل مع المشاكل التقنية لنظام ودّي”، شارك فيها 25 متدرباً، من مختلف مكاتب العمل على مستوى المملكة، أتموا 15 ساعة تدريب في قاعة التدريب بفرع الوزارة في المنطقة الشرقية، بقيادة مدير تسوية الأحساء المشرف العام على إدارات التسوية في المنطقة الشرقية المدرب المهندس مجدي المسبح.

وبهذه الدورة؛ أكمل منسوبي التسويات 90 ساعة تدريبية خلال الفترة الماضية.

وقال التويجري “إنه بلغ عدد المتدربين حتى الآن، 320 متدرباً، من منسوبي التسويات الودية في المملكة، انطلاقا من إدراكنا لأهمية التدريب، كونه خياراً استراتيجياً لأي جهة تتطلع إلى إعداد كوادر بشرية قادرة على تلبية حاجات العمل والتطورات والتغيرات السريعة التي تحدث في مجالات العمل، ومواكبة التدريب على راس العمل، لما يُقدمه التدريب للموظف من معارف ومهارات جديدة تتطلبُها مهنته، أو من خلال تعرُفه على أفضل الحلول للمُشكلات التي يواجِهُها، مما يُزيده تمَكُناً في أداء عمله، ويُساعده على تجنب الأخطاء، ليصل بذلك إلى المستوى المنشود الذي تطمح إليه أي جهة تسعى للرقي والتقدم”.

وأضاف “حرصنا على اعتماد عدة مسارات تدريبية لمنسوبي التسويات الودية لهذا العام، وستتجدد كل عام، بما يتوافق مع متطلبات العمل واحتياجاته، بالتعاون مع معهد الإدارة العامة ومركز التدريب في الوزارة”.

وفي نهاية الدورة؛ تم تكريم جميع المتدربين، لحضورهم وتفاعلهم، وتسليمهم شهادات شكر بحضور المدير العام لفرع الوزارة في الشرقية عبدالرحمن فهد المقبل.

 

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com