باختصار

ابراهيم الزين

 

باختصارٍ

أنا والحظ احتضار ..

 

لم أرى منه

سوى بعـض غبار ..

 

رغـم مـا مـرّ

مـن الـوقــت الـذي

حـدّب أعوامي

وأعـيا الإنتـظـار ..

 

لـم يكـن يأتـي

لكـي يـأخـذنـي

يحضـنني

ذات انـهـيار ..

 

بـل يديـر الوجـه

عـني عـامـداً

 

كـلـمـا درت لـه

عــني اســتـدار ..

 

باختصار ..

 

زر الذهاب إلى الأعلى

لإعلانك هنا ـ مربع

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com