دراسة: في رمضان.. 79% من السعوديين لا يفضّلون أكل المطاعم لا تأثير في التسوق والرياضة.. 75% من الوقت نوم وتلفزيون.. زيارات الأهل قلّت 46%

الرياض: واس

نجح فيروس كورونا في إعادة توزيع اهتمامات الأسر السعودية خلال شهر رمضان الجاري، فبينما قلل المواطنون من حضور المناسبات الاجتماعية بنسبة 72%، زادت ساعات النوم 36% ومشاهدة التلفاز 38.7%، وبقيت نسبة التسوق الإلكتروني على حالها (48.4%) بسبب ارتفاع الأسعار.

وقال المركز السعودي لاستطلاعات الرأي في استطلاع رأي حول سلوك المجتمع السعودي خلال الشهر الفضيل، مقارنة بالشهر الماضي (شعبان) إن المجتمع قلل من زيارات الأقارب بنسبة 46%، ومن زيارات الأصدقاء بنسبة 54%، وفي المقابل زاد قضاؤه وقتًا أطول مع الأسرة بنسبة 49 %.

ممارسة الرياضة

كما كشفت النتائج أن ممارسة الرياضة في شهر رمضان لم تتغير عن الشهر الماضي لدى 42%، في حين ارتفعت -في شهر رمضان- واستخدام الجوال بنسبة 38.8 %، وزادت ساعات التسلية لدى 52.1%.

أما التسويق، فلم تتأثر المشتريات عبر التطبيقات والمواقع الإلكترونية عن مستواها السابق لدى 48.4%، ويبدو أن الأمر راجع إلى ارتفاع الأسعار؛ حيث أشار 42% إلى ارتفاعها في شهر رمضان، وقد أفاد 68% بعدم تأثير الإعلان التجاري المكثف في شهر رمضان على قراراتهم الشرائية، والنتيجة المفاجئة الأخرى هي عزوف الغالبية (79%) عن الأكل في المطاعم في شهر رمضان، ولا يعني ذلك عدم الشراء، وإنما يعني عدم الجلوس في المطاعم.

ساعات النوم

النتائج الأخرى التي كشف عنها الاستطلاع هي أن ساعات النوم زادت في شهر رمضان لدى 25% فقط، والنسبة الباقية (75%) توزعت نسبهم بدرجة متقاربة بين من قلّ نومهم (36%)، أو لم يتغير عدد ساعات نومهم (39%)، وهذه النتيجة تشير إلى أن غالبية المجتمع لم يغير نمط حياته كثيراً في شهر رمضان مقارنة بما قبله، ويؤيد ذلك أن 58% رأوا أن مزاجهم وانفعالاتهم الشخصية لم تتغير في شهر رمضان مقارنة بالشهر السابق. وأن 81% رأوا أن انضباطهم في العمل لم يتغير أيضاً، كما أن 78.8% لم تتغير ساعات استئذانهم.

1190 مشاركاً

يشار إلى أن المركز السعودي لاستطلاعات الرأي هو جهة غير ربحية مرخصة من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ووزارة التجارة، وقد أجرى هذا الاستطلاع على عينة عشوائية عددها 1190 شخصاً  أعمارهم 18 سنة فأكبر عبر الهاتف الجوال، ويمثلون 96% من المجتمع بمناطقه الإدارية الـ13، وراعى نسبة تمثيل الذكور والإناث بالنسبة التي وثقتها الهيئة العامة للإحصاء، وبلغ هامش الخطأ العيني +/-3%.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com