[تحديث] إحباط محاولتين لتهريب 7.7 مليون حبة مخدرة في شحنتي رمان قدمتا من لبنان إلى مينائي الدمام وجدة

الرياض، جدة: واس

أعلنت المملكة الوم (الجمعة)، عن إحباط محاولتين لتهريب 7.7 مليون حبة مخدرة في شحنتي رمان، قدمتا من لبنان إلى ميناء الملك عبدالعزيز في الدمام، وميناء جدة الإسلامي.

وكشفت المديرية العامة لمكافحة المخدرات، اليوم (الجمعة)، عن إحباط تهريب 2.4 مليون حبة مخدرة في ميناء الملك عبدالعزيز في الدمام، كانت مخبأة في شجنة رمان، قادمة من لبنان.

وفي التفاصيل؛ صرح المتحدث الرسمي للمديرية النقيب محمد النجيدي، في بيان صحافي، بأن “المتابعة الأمنية الاستباقية لنشاطات الشبكات الإجرامية، التي تمتهن تهريب المواد المخدرة إلى المملكة، أسفرت عن إحباط محاولة تهريب 2,466,563 قرص إمفيتامين مخدر، حيث تمت متابعتها وضبطها، بالتنسيق مع الهيئة العامة للجمارك، في ميناء الملك عبد العزيز بالدمام، مخفية داخل شحنة فاكهة الرمان قادمة من لبنان”.

وأوضح المتحدث الرسمي للمديرية العامة لمكافحة المخدرات، أنه تم القبض على المتورطين في محاولة تهريبها في محافظة حفر الباطن، وهم 5 متهمين، منهم 4 مواطنين، ونازح.

وأكد النقيب النجيدي، أنه تم إيقاف المقبوض عليهم، واتخذت في حقهم الإجراءات النظامية الأولية، وإحالتهم إلى النيابة العامة.

 

إلى ذلك، تمكنت الجمارك السعودية في ميناء جدة الإسلامي من إحباط محاولة تهريب أكثر 5.3 مليون حبة كبتاغون، مُخبأة ضمن إرسالية فاكهة الرمان.

وأوضح وكيل الهيئة العامة للجمارك للشؤون الأمنية محمد النعيم، في بيان، أنه وفقًا لمعايير الخطورة تم استهداف الارسالية التي كانت في طريقها من لبنان إلى المملكة، وعند وصولها إلى الميناء تمكّنت الجمارك السعودية من العثور على 5.383.400 حبة كبتاغون مُخبأة داخل إرسالية فاكهة رمان، بحيث جرى إخفاء تلك الكمية الكبيرة من حبوب الكبتاغون بطريقة فنية داخل ثمار الرمان.

وبين النعيم، أنه جرى بعد ضبط الممنوعات إتمام عملية التنسيق مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات لاتخاذ الإجراءات التي تضمن القبض على مستقبلي هذه الكمية، وبفضل من الله تم ضبط المستقبِل داخل المملكة.

وأكد وكيل الهيئة للشؤون الأمنية على مواصلة منسوبي الجمارك السعودية جهودهم والوقوف بالمرصاد سدًا منيعًا عبر جميع المنافذ البرية والبحرية والجوية أمام محاولات أرباب التهريب إدخال مثل هذه الممنوعات وغيرها، منوهًا في الوقت نفسه بالعمل التكاملي الذي يجمع الجمارك السعودية بالمديرية العامة لمكافحة المخدرات وذلك في سبيل توحيد الجهود وتظافرها؛ للإسهام في فاعلية المنهجية المتبعة بين الجهتين للحد من عمليات تهريب المخدرات بكافة أشكالها وأنواعها، مشيرًا في هذا الصدد إلى الدعم اللا محدود الذي تجده الجمارك السعودية من القيادة الرشيدة، وذلك بتوفير الوسائل التقنية الحديثة في جميع المنافذ، التي أسهمت كثيرًا في الكشف عن مثل هذه الممنوعات وغيرها، مؤكدًا أن الجمارك السعودية عبر جميع منافذها البرية والبحرية والجوية تعمل بأقصى جهودها لتعزيز إنفاذ الأنظمة والقوانين لحماية المجتمع والاقتصاد الوطني.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com