“العطاء النسائية” تستقبل رمضان برفع ميزانية 2021 إلى 1.7 مليون يال عدَّدت مزايا مشاريعها وخدماتها

القطيف: صُتبرة

عشية بدء شهر رمضان الكريم، قالت جمعية العطاء النسائية الأهلية في القطيف، إنها رفعت سقف ميزانيتها لهذا العام إلى 1.7 مليون ريال، مقارنة بحوالى 1.6 مليون، تم صرفها العام الماضي (2020).

وأوضحت الجمعية، إن الإعلان عن المبالغ المرصودة لخدمة المستفيدين يندرج ضمن “تعزيز الشفافية” حول أدائها العام وفق معايير الإفصاح المالي.

وأضافت الجمعية “في عام 2020، تمت زيادة الميزانية إلى أكثر من 500 ألف ريال، لتصبح 1.6 مليون يال، مقارنة في مليون و41 ألف ريال في 2019.

وتشرف اختصاصيات قسم البرامج الاجتماعية في الجمعية على تقييم الحالات الإنسانية وعمليات الإنفاق؛ لتحقيق أقصى استفادة ممكنة في مساعدة، وتمكين المستفيدين من برامجها وخدماتها، وتلبية احتياجات الأسر بما فيها الأسر المتعففة في القطيف.

وذكرت الجمعية أن لديها “خطةً تستهدف تحقيق التوازن المالي في الميزانية، مع مراعاة تقديم أفضل الخدمات الاجتماعية للمشاريع المتنوعة والمختلفة التابعة لها،  علاوة على السعي لتحسين الأداء والأثر المترتب على ذلك، في ظل التنامي المستمر للمتطلبات التنموية التي تشهدها المملكة”.

وعدّدت الجمعية مزايا خدماتها التي تستقبل بها شهر رمضان المبارك، وقالت “نستعد لاستقبال الشهر الفضيل بحزمة من الخدمات الاجتماعية التي يتضمنها برنامج “عون”، بما في ذلك السلة الغذائية الرمضانية للأسر المستفيدة، وصرف اللحوم وإعانة شهر رمضان، إضافة إلى المساعدات الطارئة لمن هم بحاجة إليها”. 

وأبانت أنها استطاعت حتى الآن إدارة 11 مشروعاً، ويعد “عون” أحد المشاريع الخيرية المهمة، ويضم أكثر من 12 خدمة، سواء مالية، تأهيلية، عينية. بينما لقي مشروعا “ريف وثمار” لمساعدة الأسر المنتجة صدًى طيباً، وهناك “رداء المودة” لخدمة العروس، و”كفالة طالب” لدعم التعليم الجامعي للطالبات، فيما خصص برنامج “يسر” لتيسير تكاليف والتزامات المقبلين على الزواج، إضافة إلى مشروع “الهدر الاستهلاكي”.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com