[فيديو] كيف فاز 6 من القطيف في مسابقة الأمن والسلامة..؟ تقرير خاص

القطيف: ليلى العوامي

في الـ 6 من جمادة الآخر؛ أطلقت الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية مسابقة الأمن والسلامة المدرسية بعنوان “أمني وسلامتي بمدرستي”. وأمس الثلاثاء 22/8/1439هـ، أعلنت نتائجها. وتصدرت القطيف بستة أسماء من طلبتها وموظفي إدارة التعليم بمكتب القطيف، حيث حصل ثلاثة من الطلاب، ومعلمتان على مراكز أولى، فيما فاز طالب واحد بالمركز الثاني.

“صُبرة” التقت فائزين، وخرجت بالقصص التالية:

 من رسم عفوي

الطالبة داليا عبدالكريم المرزوق من الثانوية الثالثة بالقطيف فازت بالمركز الأول  في مسابقة  أفضل لوحة رسم معبرة. وقالت لـ “صُبرة” “شجعتني معلمتي نرجس الماجد على المشاركة بهذه المسابقة، وتأتي حكايتي حينما رأتني المعلمة وأنا أمسك القلم وأرسم رسومات تعبيرية عن الأمن والسلامة، فما كان من معلمتي الا أن قالت “داليا أعطيني هذه الرسمة ستدخلين بها مسابقة في الأمن والسلامة. ضحكتُ وتعجبت وأعطيتها إياها كونها معلمتي، وطلبت مني ذلك. واليوم عرفت بأني فائزة وبالمركز الأول، عبر لوحتي.”.

شكر لخالي المهندس حسين آل مبيريك

محمد توفيق مهدي آل درويش، الصف الثالث الإبتدائي، من الملاحة الإبتدائية، فائز بالمركز الأول. سمع عن الفكرة في المدرسة، فانطلق لأمه طالباُ منها أن يعمل على “الموشن جرافيك” مسابقة في الأمن والسلامة واستغرق العمل الحماسي منه 3 أيام، فما كان من أمه إلا طلب المساعدة من أخيها المهندس حسين أل مبيريك ليكون يد العون لابن أخته فأثمر الحماس حصاد المركز الأول.

مساعدة صديق

محمد مسلم فردان الصف الثاني الابتدائي، من الملاحة الابتدائية، المركز الأول. قالت أمه لـ “صُبرة” إنه عاد من المدرسة وأخبرها بالمسابقة، لكنها لم تفكر في مشاركة محمد فيها، إلا أن حماس الولد الصغير جعله يدخل المسابقة قبل أسبوع من موعد انتهاء تسليم الأعمال. فنفعت هذه المرة مساعدة صديق ونفذ محمد عملاً فنياً يحاكي جوانب الأمن والسلامة.

أمنية وتحققت

حسن محمد عويوي، الصف الخامس الابتدائي، من مدارس التهذيب الأهلية، المركز الثاني. قالت والدته: حسن شغوف ويحب الرسم منذ طفولته والأهل والمعلمون والأصدقاء يشجعونه على الرسم والاشتراك بالمسابقات. معلم التربية الفنية في المدرسة رأى في حسن بوادر الفنان الصغير فطلب منه المشاركة في المسابقة. وبالفعل تم ما تمنته عائلته ومعلمه وفاز.

السلم والثعبان

فايزة علي حسن الحماد، منسقة أمن وسلامة بالثانوية الخامسة بالقطيف، فازت بالمركز الأول. وقالت لـ “صُبرة” إن الفكرة لمعت لها وهي تمشي في ساحة المدرسة، ورأت على أرضية الساحة الخارجية تصميماً للقائدة التربوية وفاء الدوسري. لعبة السلم والثعبان للطالبات أثناء الفسحة، حيث كان الهدف إرشادياً توعوياً مع الترفيه واللعب. أضافت “أنا بدوري ولأجل أن أدخل بالفكرة مسابقة الأمن والسلامة أدخلت عليها صوراً تشرح كيفية التعامل مع اندلاع الحريق سواء في بيت او مدرسة.

وكلما رمى المتسابق النرد وصل إلى الصورة التي بعدها، وهي الاتصال للدفاع المدني، وبعدها سيارة الإطفاء، وبعدها رجل الإطفاء يُطفي الحريق، وبعدها وجه مبتسم.. وهكذا كلما ارتفع مع السلم وصل إلى صورة. وفيها بعض الأسئلة المتعلقة بموضوع الحريق والدفاع المدني، واذا لم يصل للسلم سيكون النرد على الثعبان فينزل من جديد”.

 الرغبة حافز للنجاح

سعاد عبدالله عبدالعال، من الإبتدائية الأولى بالملاحة، معلمة لغة إنجليزية، فازت بالمركز الأول. قالت إنها عملت على برنامج  Go animate الكرتوني. وبمساعدة زوجها أخرجت عملها وشاركت به في المسابقة.

شاهد الفيديو

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com