نهاية أبريل.. النخيل تدخل مرحلة تكوّن “الخلال” "صُبرة" توثّق 5 أصناف تتوزع على مراحل الموسم الثلاثة

القطيف: صُبرة

بنهاية شهر أبريل؛ يكون موسم النخيل، في القطيف، قد دخل مرحلة تكوّن “الخَلال”. ومع اختلاف أحجام “الخَلال” حسب الصنف؛ فإن الفلاحين الخبراء يمكنهم تمييز كلّ صنف، بفضل ملاحظتهم “الشكل” الخاص بكل صنف، حتى قبل مرحلة النضوج الكامل.

الخلال؛ جمع كلمة “خلالة”، وهي ثمرة الرطب التي ما زالت خضراء، حسب الاصطلاح المحلي. وبعد اكتساب الثمرة لونها الخاص، تُسمّى “بسرة”، وبعد إرطابها تُسمّى “رطبة”، وبعدها “التمرة”.

في العراق يُطلق اسم “الخلال” على “البسر”. وكلتا الكلمتين من فصيح اللغة.

فيما يلي توثيق لـ 5 أصناف من النخيل، تمّ رصدها، أمس الأحد الأحد (29 أبريل)، في أحد بساتين القديح، بواسطة “صُبرة”. الأصناف تتوزع على بداية موسم النضوج، ووسطه، وآخره.

ماجي ـ أول الموسم
بكيرات ـ أول الموسم
بنت السيد ـ وسط الموسم

شَيْشِي ـ وسط الموسم

خصبة عصفور، حجوب ـ آخر الموسم

اقرأ أيضاً

مشروع وثائقي: سيرة مواسم القطيف وأصناف نخيلها في “صُبرة”

زر الذهاب إلى الأعلى

لإعلانك هنا ـ مربع

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com